كل ما تحتاج معرفته حول نظام أندرويد 12 (Android 12)

كل ما تحتاج معرفته حول نظام أندرويد 12 (Android 12)

 في كل سنة تقوم شركة جوجل بالإعلان عن نسخة جديدة من نظام الأندرويد، وهذه السنة نحن على موعد مع الإصدار الـ 12 من نظام الأندرويد، أحد أبرز أنظمة التشغيل في الهواتف الذكية حاليا، والذي يستعمر ما يفوق الـ 70% من الأجهزة الذكية في العالم، دون أن ننسى أن نظام الأندرويد مستخدم كذلك في السيارات، الساعات الذكية، الشاشات الذكية والمزيد. 

لكن، ما الجديد الذي سيجلبه نظام الأندرويد 12 هذه المرة؟ سؤال قد يطرحه أي شخص يتلهف للإطلاق الرسمي لنظام أندرويد 12. حسنا، لقد قامت جوجل مؤخرا بإطلاق مقال في مدونتها الخاصة بمطوري الأندرويد تنشر فيها أجدد وأبرز مستجدات نظام الأندرويد 12، وكذا إصدار نسخة المطورين لهذا النظام، والتي سنقوم بنقلها لكم وشرحها عن قرب من خلال هذا المقال، فهيا لنطلع على أبرز مستجدات نظام الأندرويد 12. 

كل ما تحتاج معرفته حول نظام أندرويد 12 (Android 12)

تاريخ إطلاق نظام أندرويد 12 والهواتف المدعمة 

في الحقيقة، لازالت لم تحدد جوجل بالضبط تاريخ الإطلاق الرسمي لنظام الأندرويد 12، لكنها أعلنت جزئياً عن الإطلاق الرسمي لنسخة أندرويد 12 نسخة المطورين، والتي من المتوقع أن تكون متاحة للتجربة الكاملة والمثالية في بداية شهر مارس. النسخة ستكون مخصصة فقط للمطورين وقد تضم الكثير من الأخطاء والمشاكل، ناهيك على ميزات جديدة ومختلفة، كما لا يمكن الجزم إن كانت جوجل ستحتفظ بنفس تلك الخصائص في النسخة النهائية من النظام. 

أما بالنسبة للهواتف التي ستدعم نظام أندرويد 12 في نسخة المطورين، فستكون حصراً لهواتف Google Pixel فقط، بحيث أصحاب هذه الهواتف سيمكنهم تجربة نظام أندرويد 12 نسخة المطورين بكل سهولة. 

جلب واجهة مستخدم (UI/UX) جديدة للنظام 


في منشور على حسابنا الخاص على انستغرام، نشرنا تسريب لواجهة المستخدم الخاصة بنظام الاندرويد 12 الجديدة، والتي ستجلب الكثير من المزايا الحديثة. بالرغم من أن بعض التعليقات ادعت أنها مقتبسة بشكل كبير من الـ iOS ( ومن وجهة نظري ربما قليلا 😅 ) لكن هذه الواجهة تختلف كثيراً عن النظام السابق. سيأتي التحديث الجديد للواجهة ليغطي الكثير من العناصر في نظام الأندرويد 12، أولها شاشة القفل (Lock Screen)، ثم عناصر الإشعارات، قائمة السحب العلوية، الأيقونات في واجهة نظام الأندرويد، دون أن ننسى أيضا عناصر أخرى كالكاميرا، والـ Widgets الجديدة التي ستضيفها جوجل إلى هذا النظام.

تحديث لواجهة قفل الهاتف أو Lock Screen 

أشرنا لك أن نظام الأندرويد 12 سيحظى بتغيير كبير في الواجهة، لذا نود أن نستعرض عليك هذه التغييرات عن قرب حسب المتداول وكذا المقالات المسربة حديثاً حول واجهة النظام. 

كل ما تحتاج معرفته حول نظام أندرويد 12 (Android 12)

ستتيح لك شاشة قفل الجهاز إمكانية استكشاف الإشعارات بستايل جديد، وإمكانية التحكم في التطبيقات المشغلة في خلفية الهاتف ( كتطبيقات الموسيقى مثل Spotify ) بشكل  مختلف عن نظام الأندرويد السابق، في حالة عدم توافر أي تطبيقات أو إشعارات في الخلفية فإن توقيت الجهاز يُستعرض بشكل كامل في الشاشة، وفي حالة الشحن فإن علام الشحن تظهر في وسط الشاشة في الأسفل، مع ذكر صنف الشحن ( سلكي أو لا سلكي ). 

خيارات تقسيم الشاشة بشكل أفضل 

شهدنا في مجموعة من الواجهات المطورة مثل MIUI من شاومي و EMIUI من هواوي، أن هذه الأخيرة قد أضافت خصائص تقسيم الشاشة لإنجاز الكثير من المهام دفعة واحدة (Multitasking)، بحيث يمكنك الآن مشاهدة اليوتيوب، تصفح فيسبوك، وحتى قراءة كتاب دفعة واحدة على هاتفك الذكي من خلال تقسيم الشاشة. 
هذه الخاصية موجودة في العديد من واجهات نظام الأندرويد، وجوجل في تحديث Android 12 ستقوم بتحسينها لتصبح أكثر فاعلية وذكاء، إلى جانب توفير للمستخدم إمكانية تخصيص حجم كل شاشة على حدة، وجعلها أكثر تفاعلية مع تقنيات الذكاء الإصطناعي الجديدة. 

الإسم الخاص بنظام الأندرويد 12 

تتبع جوجل سلسلة تسمية أنظمتها الخاصة بأسماء حلويات، كما عهدنا منذ أولى نسخ أنظمتها الأندرويد، فهذا Oreo و الآخر Marshmallow وذاك Pie. لكن جوجل تخلت عن تسمية نظام الأندرويد الخاص بها بأسماء حلويات في نسخة الأندرويد 10، الذي كان إسمه فقط : أندرويد 10. 
الكثيرون لا يعرفون هذا، لكن جوجل عادت لتسمية نسخ نظام الأندرويد الخاصة بها بأسماء الحلويات في نسخة أندرويد 11، إذ تحمل هذه النسخة إسم Android Red Velvet Cake ( نعلم أن الكثيرون لن يصدقو، لذلك تفضل المصدر ) . 
تقارير جديدة تفيد أن جوجل ستعود لتسمية أنظمتها مجدداً بأسماء الحلويات، والإسم الأكثر ترجيحا لنظام الأندرويد 12 قد يكون " Snow Cone "، وهي عبارة عن مثلجات تأتي في أكواز ويتم إضافة نكهات حلويات عليها. 

خصائص ذكاء اصطناعي جديدة ومفيدة 

في نظام الأندرويد 11 تحدثنا عن إمكانية إضافة خصائص ذكاء اصطناعي لا بأس بها تساعدك في إدارة هاتفك بشكل أفضل، كإشعارك في حالة كان هناك تطبيق يستهلك موارد الجهاز بشكل شره، وتشغيل خصائص محددة في مواقيت محددة أبرزها كان إيقاف شحن الهاتف ليلاً في حالة قمت بإيصاله بالشحن وتركته طول الليل. 
في نظام الأندرويد 12 القادم سنحصل على خصائص أخرى أفضل في مجال الذكاء الصناعي، والتي تهم بشكل أساسي الـ Gestures أو الحركات التي تقوم بها في هاتفك وتتفاعل معها، قد يكون أفضل ( بالنسبة لي ) هو الـ Rotation او لف الشاشة، الذي سيصبح أكثر ذكاءً وتعاملا، بدل لف الشاشة في كل مرة تحرك فيها هاتفك درجة واحدة للميمنة ! 
إلى جانب تعديلات أخرى مثل التفريق بين اللمس للخروج من التطبيق أو اللمس من أجل استخدام مساعد جوجل أو أيٍ من الخدمات الأخرى التي يمكن الولوج إليها عبر أزرار التنقل السفلية في الهاتف. 

خاصية النقر المزدوج على ظهر الجهاز 

هي خاصية قد ظهرت مؤخرا في هواتف آيفون ويمكنك تفعيلها من الإعدادات في نظام الـ iOS 14، هذه الخاصية تسمح لك بجعل أيقونة التفاحة في آبل على ظهر الجهاز قابلة - مجازيا - للنقر، إذ أن النقر المزدوج عليها يقوم بفتح الجهاز أو تفعيل خصائص محددة. 
في نظام الأندرويد 12، يتوفر لنا جوجل ما يسمى بوضع الـ One Handed Mode، أو إن صحت الترجمة وضع اليد الواحدة، وهي الحالة التي تمسك فيها الهاتف بيد واحدة فقط، وموجودة تقنيا في نظام الأندرويد 11 بحيث يتم تصغير الشاشة وجعل كل الخصائص متقاربة. 
جوجل ستضيف الكثير من التحديثات في وضع الـ One Handed Mode، إذ ستجعل استخدامه أفضل، لكن الأبرز أنها ستضيف خاصية النقر مرتين على ظهر الجهاز من أجل فتحه، وهي خاصية جيداً للمستخدمين وإضافة لا بأس بها في هذا النظام. 

عدة جديدة من الـ Widgets 

الـ Widgets هي مجموعة من العناصر التي يمكنك إضافتها في واجهة الهاتف، كعناصر البحث في جوجل أو إظهار أحوال الطقس أو أخبار من تطبيقات و غيرها. بالرغم من وجود الـ Widgets منذ أولى النسخ في نظام الأندرويد، إلا أن هذه الأخيرة لم يتم تحسينها كثيراً أو إدراج خصائص جديدة لها، حتى بعد إطلاق نظام iOS 14 أيضا الذي يأتي بنظام Widgets جديد، الذي جعلها مرغوبة بين المستخدمين. 
في نظام الأندرويد 12 القادم، جوجل ستعمل على إضافة عناصر Widgets جديدة، وتحسين الـ Widgets القديمة وذلك لتتوافق وتقنيات التصميم الجديد، وتجعل من النظام أكثر احترافية. 
عناصر الـ Widgets ستتضمن بشكل أساسي عناصر متخصصة في المراسلة والتواصل، كإظهار الرسائل الأخيرة على خدمات الإتصال ( مثل واتس آب او فيسبوك ) وإظهار جهات الإتصال المفضلة لديك للتواصل معها بشكل مباشر، والمزيد. 

نظام أكثر خصوصية وأقل تجسسية 

دعونا - مجدداً - نحكي عن آبل، وقرارها الجديد في نظام الـ iOS 14 الذي يفرض على الشركات المالكة لتطبيقات على متجر App Store بالإدلاء بالمعلومات التي يجمعونها على المستخدمين، وبذلك أثناء استخدام تطبيق ما على iOS ( ولنقل مثلا تطبيق فيسبوك ) سيخبرك النظام أن هذا التطبيق سيقوم بالتجسس عليك ومراقبة منشوراتك وصورك والصوتيات وغيرها من المعلومات. هذا يهدف بالطبع إلى خلق بيئة أكثر أماناً للمستخدم. 
في نظام الأندرويد 12، ستوفر جوجل خدمة مشابهة، بحيث ستُوضح للمستخدم أخيراً النشاطات التي يجمعها عنه كل تطبيق كما الحال في iOS 14، كما أن إعدادات الخصوصية ستكون أكثر فاعلية، ففي نظام أندرويد 12 سيسمح النظام للتطبيقات بالوصول للأذونات فقط أثناء استخدام التطبيق وليس دائماً، أي مثلا إن كنت تستخدم تطبيق انستغرام، فسيسمح النظام للتطبيق بالوصول للكاميرا فقط أثناء فتح التطبيق، بعد الخروج من التطبيق لن يمكن لأنستغرام الوصول لخصائص الكاميرا إطلاقا. 

شاركه على :