شركة كريالتي للطابعات ثلاثية الأبعا
شركة كريالتي للطابعات ثلاثية الأبعاد
بعيدا عن PowerPoint، منصات و برامج لصناعة عروض أكثر إحترافية

بعيدا عن PowerPoint، منصات و برامج لصناعة عروض أكثر إحترافية

قد يكون خيارك الأول و لا خيار بعده ان اردت صناعة عرض ( Presentation ) في أحد المجالات، فسواء كنت تلميذا، أستاذا، بروفيسورا، مسوق او اي مهنة أخرى، فلا بد ان يجيئ ذلك الوقت الذي ستقدم و تستعرض فيه فحوى أفكارك على شكل عرض مخصص، و سيكون حينها خيارك الأول برنامج Microsoft PowerPoint. 
يأتي برنامج Microsoft PowerPoint ضمن حزمة بقية برامج مايكروسوفت مثل Microsoft Word و Microsoft Excel الشهيرين في هذه الحزمة، و قد يعتقد الكثيرون ان برنامج PowerPoint لا أقران له او برامج شبيه به، لنأتي من خلال هذا المقال و نغير المفاهيم للبعض و نصحح مفاهيم أخرى للبعض الآخر. 


بعيدا عن PowerPoint، منصات و برامج لصناعة عروض أكثر إحترافية

- إيجابيات و سلبيات PowerPoint : 

قبلاً قد تود التعرف على بعض الأشياء حول البرنامج المستخدم من طرف الكل و الأشهر حاليا برنامج PowerPoint، فالبرنامج له مميزاته الخاصة كذلك و له بعض السلبيات ايضا، برنامج PowerPoint سهل الإستخدام جدا، و هو الأسهل من بين كل برامج حزمة Microsoft Office، البرنامج يوفر لك إختصارات لوحة المفاتيح بشكل عملي إذ يمكنك التحكم الكلي في المشروع من خلال لوحة المفاتيح و يفيدك هذا الأمر أكثر خلال إلقاء العرض، البرنامج يأتي بمجموعة من الـ Themes التي يمكن إستخدامها مباشرة كذلك، يدعم إدراج الملفات الخارجية مثل الصور و الفيديوهات و كذا الصوتيات و الكثير، و واحدة من اقوى مميزاته كذلك انه اوفلاين و يمكن تشغيل العرض حتى بدون اتصالك بالإنترنت. 
حين نتحدث عن سلبيات برنامج PowerPoint فإن النقطة المركزية هنا هي الإبتذال، فالثيمات، الـ Animations طرق الكتابة، طرق عرض الصور، الـ Transitions و غيرها كلها شائعة و دائمة الإستخدام من طرف الجميع، و إن اردت إبتكار عرض مميز و إبداعي، فلا يبقى لك الا تصميم عناصرك بشكل خاص، لإن إستخدام العدة المتوافرة في البرنامج مسبقا سيؤذي بك الى الإبتذال مجددا، لذلك إن اردت ان تصير " أكثر إبداعا " في عروضك، عليك بالبحث عن شيئ جديد، عن بديل لهذا البرنامج، و هو ما يدور حوله هذا المقال. 

- منصة  Google Slides لصناعة العروض : 

لا يوجد شيئ صنعته مايكروسوفت لم تحاول جوجل بدورها صناعته و منافستها، بعضها قد نجح ربما، بينما البعض الآخر لا، في طيات كل هذا نستعرض عليكم خدمة Google Slides، خدمة قوية منافسة لمنصة PowerPoint، لكن كيف ؟ 
أولا، المنصة لا تتطلب التحميل او التنصيب، يمكن إستخدامها اونلاين مباشرة من خلال الرابط التالي، كما انها مجانية بالطبع و يمكن تشغيلها اونلاين دون الحاجة لتحميل او تنصيب اي برامج، منصة Google Slides توفر لك بعض النماذج للبدئ لكن يمكنك البدئ من الصفر و إبتكار نموذجك المخصص للعرض، يمكنك في شرائح العرض ان تضيف الصور، الفيديوهات، النصوص و حتى الروابط، الى جانب إمكانية إضافة Captions او استعلامات نصية صغيرة للإشارة لبعض النقاط الخارجة عن نطاق العرض، و الميزة التي تعجبني كثيرا في الخدمة هي الـ Pointer إذ يمكن تفعيل مؤشر او Pointer يقوم بالتأشير على الشريحة في العرض بإستخدام فأرة الحاسوب دون إظهار سهم الفأرة بل تعويضه بالمؤشر. 

بعيدا عن PowerPoint، منصات و برامج لصناعة عروض أكثر إحترافية


هل هذا كل شيئ ؟ لا، الشيئ الأفضل في منصة Google Slides ( و حتى خدمات مماثلة مثل Google Docs و Google Sheets ) هو إمكانية تنصيب Add-ons او إضافات للمنصة، هذه الأخيرة التي توفر لك إمكانية ترقية شرائحك و عروضك للأفضل، كمثال لذلك يمكنك ان ترى اعلاه إضافة LucidChart مثلا التي تسمح لك بإضافة Diagrams مثل UML Diagrams مباشرة في عروضك. 
قبل ان نغادر فقرة Google Slides يجدر بالذكر ان واحدة من أهم المميزات الاخرى للمنصة هو إمكانية تفعيل العمل الجماعي ليقوم كل المشتركين في العمل على المشروع دفعة واحدة كذلك. 

- منصة Prezi المنافسة لـ PowerPoint : 

منصة Prezi قد تكون خياراً مثاليا لمن يريد صناعة عروض بالغة الدقة و بالغة الإحترافية، لأن منصة Prezi تأتي بالعديد من الأدوات التي تساعدك على بناء عرض أكثر إحترافية، فعلى سبيل المثال يوجد العديد من الخرائط و المبيانات (Charts) المختلفة كلياً عما يوجد في كل من Slides و PowerPoint، و الأمر سيان للعديد من الأدوات الأخرى في المنصة. 
توفر منصة Prezi كذلك ما يسمى  بالـ Canvas، و هي مساحة مخصص في شرائح العرض تسمح لك ببناء و تصميم و رسم ما تريده وسط شريحة العرض، فإن اردت رسم شكل محدد لا يدعمه البرنامج، يمكنك تفعيل خيال الـ Canvas و رسم ما تريد في الوسط بإستخدام الادوات التي يوفرها لك البرنامج، الأمر أشبه بإستخدام Illustrator إلا ان النتيجة  النهائية ستظهر في شريحة العرض و لا داعي لإستخراجها ثم إعادة إستخدامها في البرنامج. 
خاصية الـ Zoom Reveal الغير موجودة أيضا في المنصات السابقة، إذ بتفعيل هذه الخاصية يمكن وسط شريحة عرض عمل Zoom او تقريب على عنصر ما، ثم بعد الـ Zoom ستظهر شريحة أخرى تحتوي معلومات حول ذلك العنصر الذي تم التقريب عليه، الأمر أشبه بإستخدام مكبر لإظهار معلومات على كل عنصر صغير في الصفحة. 
البرنامج يأتي هو الآخر بالعديد، حقا العديد من الـ Templates او النماذج الجاهزة للإستخدام مباشرة، يكفي التعديل عليها و التعديل على الأنيميشن و طريقة التحرك و أنت جاهز لإستعراض عرضك الخاص. 
البرنامج يأتي بالكثير من الخواص و المميزات الأخرى، البرنامج و المنصة في الأصل مدفوعة و يمكنك تجربة بعض خواصها بشكل مجاني نسبيا، تعرف عليها أكثر من هنا .

- منصة Emaze لصناعة عروض مختلفة : 


بعيدا عن PowerPoint، منصات و برامج لصناعة عروض أكثر إحترافية

منصة Emaze مختلفة قليلا على المنصات أعلاه، فهي مخصصة لصناعة عروض أكثر إنصياعية للمجال الذي تريد ان تصنع له العرض، بشكل عام تتضمن منصة Emaze هي الأخرى  نفس خواص سابقاتها من إضافة للصور و الفيديوهات وسط الشرائح، إختيار Template محدد او صناعة واحد منا لصفر، إستخدام الأنيميشن و الـ Transitions و غيرها، فما الجديد في هذه المنصة الخاصة بصناعة العروض إذن ؟ 
تدعم منصة Emaze العروض ثلاثية الأبعاد، لا، لا نقصد انه توجب على المشاهد ان يرتدي نظارات 3D من أجل مشاهدة العرض، بل نقصد ان العرض يمكنه ان يتحرك بطريقة ثلاثية الأبعاد مما يعطيه طابعا أشبه بالفيديوهات الشروحية إن صح التعبير، إن كنت مستجدا في ذلك و لا تعرف الطريقة يمكنك إستخدام بعض الـ Templates المبنية بطريقة ثلاثية الأبعاد. 

يمكن أيضا تضمين منشورات او فيديوهات من السوشيال ميديا في عروضك مثل إدراج تغريدات تويتر او صور انستغرام او فيديوهات اليوتيوب مباشرة في الشريحة مع إمكانية التفاعل معها وسط العرض. 
يأتي بمحرر HTML5 كذلك الذي يسمح لك بهيكلة بعض النماذج بإستخدام لغة الـ HTML5 و الـ CSS3 كذلك من اجل صناعة بعض العناصر بطريقة " الكود " بدل طريقة التصميم المتعارف عليها. 
هل من شيئ آخر ؟ نعم يمكن صناعة أيضا عروض متجاوبة، بحيث تظهر بشكل محدد في الحاسوب،  يختلف شكلها في الهاتف و التابلت أيضا، كما لو صنعت موقعا و ليس عرضا... نعم الأمر حقيقي. 
يمكنك التعرف أكثر على المنصة و مميزاتها الاخرى من خلال الرابط التالي .

- منصة Visme : ليس مجرد برنامج عروض اخر ممل : 

لعل هذا ما تخبرك به منصة Visme في وصفها الخاص، انها ليست مجرد منصة عروض اخرى مملة، بل تجلب شيئاً من الإبداع، شيئا من الأشياء الحصرية الغير موجودة في برمجيات أخرى، فهل هذا صحيح ؟ 

بعيدا عن PowerPoint، منصات و برامج لصناعة عروض أكثر إحترافية

توفر لك منصة Visme أزيد من 1000 قالب او Template مختلف كليا و أكثر إبداعا مصنفة حسب نوع العمل مثل المخصصة للـ Galleries او معارض الصور، او المخصصة لإستعراض الخط الزمني لموضوع معين (Timeline) و غيرها من القوالب الأخرى منها الجيد و منها الإبداعي و منها السيئ أيضا. 
تأتي المنصة مزودة كذلك بمجموعة من الصور HD الجاهزة للإستخدام المباشر في المنصة دون الحاجة للبحث عن صور خارجية لإستخدامها، أيضا بمجموعة ضخمة  من الخطوط المختلفة التي يفوق عددها الـ 120 خط مختلف، و ما يفوق الـ 50 إضافة و شكل مختلف مثل المبيانات او الـ Charts من أجل بناء عرض أكثر إحترافية، كله جاهز وسط المنصة و لا تحتاج الى تحميل أي شيئ خارجي. 
ثم الـ Transitions الإحترافية الملائمة كليا لمشروعك، لا نتحدث هنا عن الـ Bounce الغير احترافية الموجودة في الـ PowerPoint ( حقا من يستخدمها ؟ ) بل نتحدث عن استعراض محتوى الشرائح و محتوى  العروض بطريقة أكثر إحترافية. 
خلق Objects وسط العرض تفاعلية مثل البريد الإلكتروني او الروابط او حتى إبتكار نوافذ منبثقة PopUps تنبثق أثناء العرض من أجل تأدية غرض محدد. 
و أخيراً دعمها لعدة منصات  ليس فقط الحاسوب، إذ يمكن إستخدامها على الهاتف او التابلت كذلك و متوافقة أيضا مع مجموعة من أجهزة التسليط (Projectors) من أجل ضمان ظهور عرضك بشكل كامل أيضا، يمكنك الإطلاع أكثر على هذه الخواص و أكثر من خلال الرابط التالي .

يوجد العديد من المنصات الأخرى، إلا اننا حاولنا إنتقاء الأفضل، و إن كان بعضها مدفوع في هذا المقال فإنها تستحق التجربة او يمكنك تجربتها في نسختها المجانية أيضا إذ لازلت تستطيع الإستفادة من العديد من الخواص المذكورة في المنصة، و إن كانت لك اي منصات أخرى شبيهة تود مشاركتها معنا فلا تتردد في فعل ذلك في التعليقات.

شاركه على :