شركة كريالتي للطابعات ثلاثية الأبعا
شركة كريالتي للطابعات ثلاثية الأبعاد
محرر Android Studio يحصل على تحديث 4.1 بخصائص جديدة كليا

محرر Android Studio يحصل على تحديث 4.1 بخصائص جديدة كليا

 يعتبر محرر Android Studio من بين أشهر محررات الأكواد المتخصصة في صناعة تطبيقات الأندرويد بإستخدام لغة البرمجة Java أو Kotlin و حتى تقنيات أخرى مثل Flutter حاليا، و بالرغم من كون محرر الأكواد هذا من بين المحررات التي من الصعب تشغيلها على أي جهاز، إلا أنه و في كل مرة يحصل على تحديث جديد نتشوق للإطلاع عليه و معرفة المستجدات الجديدة لهذا المحرر. مؤخرا حصل Android Studio على النسخة التابثة (Stable) إصدار 4.1، و التي تأتي بميزات جديدة توجب علينا أن نستعرضها عليك في هذا المقال لشدة احترافيتها، فهلم بنا. 

محرر Android Studio يحصل على تحديث 4.1 بخصائص جديدة كليا


نظام إدارة قواعد بيانات مدرج في Android Studio 

في تحديث أندرويد 4.1، أضحى بإمكانك الآن استكشاف قواعد البيانات مباشرة بإستخدام Android Studio بالإعتماد على أداة جديدة تدعى Database Inspector تسمح لك بتحميل قواعد البيانات صوب الـ Android Studio، ثم الإطلاع على البيانات المخزنة عليها و تعديلها أيضا، مفيدة جدا إن كنت في صدد تطوير تطبيق أندرويد يعتمد على قاعدة بينانات SQlite، التي توجب عليك سابقا تحميل برمجية متخصصة في قرائتها و التعديل على محتواها، لكن الآن سيمكنك فعل ذلك بإستخدام Android Studio بنفسه. 

محرر Android Studio يحصل على تحديث 4.1 بخصائص جديدة كليا

من خلال الـ Database Inspector، سيمكنك أيضا تشغيل مجموعة من الإستعلامات (Queries) مباشرة و رؤية النتيجة بشكل مباشر على تطبيقك أو في الـ Emulator / المحاكي للتطبيقات المشغل في جهازك الخاص، مما يحيلنا إلى التحديث الثاني في هذه النسخة. 

إضافة محاكي مباشر في محرر Android Studio 

في السابق، من أجل تشغيل تطبيق أندرويد بشكل مباشر أثناء برمجتك لتطبيق معين، عليك بتنصيب Emulator / محاكي خارجي مثل Genymotion، أو توجب عليك الإشتغال بمحاكي Android Studio الذي يبدو ثقيلا نوعا ما، هذا المحاكي يقوم بشتغيل جهاز بالكامل في نافذة منفصل و يقوم بتشغيل التطبيقات عاليا. 

في التحديث الجديد، سيمكن للمستخدمين الآن تشغيل التطبيقات بشكل مباشر عبر محاكي مدرج في Android Studio، إن قمت بالإطلاع على الصورة أعلاه، ستجد أن المحاكي في الجانب شغال بشكل عادي و مدرج في Android Studio بشكل متكامل و ليس بشكل منفصل كما في السابق، و هذا يتيح تنظيما أفضل للمحرر و سرعة في الإستخدام و تجربة التطبيقات المبرمجة. 

تضمين مكتبات الـ Tensorflow بشكل تلقائي في Android Studio 

بتطور برمجة تطبيقات الأندرويد و شروع الكثيرين في الإعتماد على الذكاء الصنعي و التعلم العميق في تطبيقاتهم، أضحت مكتبات و تقنيات مثل Tensorflow مستخدمة بكثرة، لاحظت الشركة المطورة أن Tensorflow أصبح أداة لا يستغني عنها الكثير من المطورين اليوم، لأجل ذلك، قامت بتضمين كل الـ Model و تبويب مخصص للـ Tensorflow مباشرة في Android Studio، و بات بإمكانك الآن بشكل أسهل تطوير تطبيقات أندرويد بشكل مباشر تعتمد على الذكاء الإصطناعي بالتوجه مباشرة إلى تبويب Tensorflow و التعامل معه بشكل مباشر دون الحاجة إلى تنصيب أي مكتبات خارجية أو إضافات أخرى. 

إضافة صنف الهواتف القابلة للطي ضمن المحاكي 

قامت جوجل في الإصدار السابق من Android Studio من إضافة دعم شبكة الـ 5G من أجل تمكين المطورين من تطوير تطبيقات تعتمد على الـ 5G، و لأن عالم الهواتف الذكية يتطور بشكل رهيب، خصوصا الهواتف الذكية القابلة للطي و الثني و حتى الدوارة، فقد قامت جوجل في إصدار Android Studio 4.1 من إدراج محاكيات تحاكي هذا النوع من الهواتف الذكية. 

محرر Android Studio يحصل على تحديث 4.1 بخصائص جديدة كليا

أصبح بإمكانك الآن عزيزي المبرمج، تجربة تطبيقك الخاص على الهواتف القابلة للطي و تحديد خصائص تطبيقك حين يتم تشغيله على هذا الصنف من الهواتف، كما يمكنك التلاعب تقريبا بكل أنماط الهاتف مثل القابل للطي أثناء الفتح و أثناء الإغلاق و وضع Portrait و Landscape و الكثير، كل هذا دون مغادرة أندرويد ستوديو بالطبع. 

تحديث جديد لعناصر الـ Material Design 

تعتمد جوجل على الـ Material Design Componants كالشكل الأساسي لعناصر تطوير تطبيق الأندرويد مثل الأزرار و الجداول و الصور و غيرها، يسعدنا أن نخبرك أنه في تحديث 4.1 لمحرر أندرويد ستوديو، قامت الشركة المطورة بإضافة بعض التغييرات الجرافيكية من حيث عناصر الـ Material Design لتصبح الآن أكثر توافقا و جاذبية و تأتي بأشكال و ألوان أكثر استخداما. 

في السابق، من الصعب أن تجد شخصا يستخدم نفس العناصر التي يوفرها لك المحرر في تطبيقه الخاص، لكن مع تحديث عناصر الـ Material Design في هذا التحديث، قد نرى بعض التغييرات الجديدة من حيث الستايل. 


و المزيد من التحديثات الأخرى التي تخص هيكلة النظام و كفائته (Performance) و معالجة بعض مشاكل توافق المحرر مع خامات الحواسيب، لكن سنكتفي بذكر أبرز هذه التحديثات التي تفيد المستخدم بشكل مباشر.



شاركه على :