موقع ByBit
موقع ByBit
ملخص تسريبات GTA 6 وما مصير اللعبة بعد هذا الاختراق الكبير

ملخص تسريبات GTA 6 وما مصير اللعبة بعد هذا الاختراق الكبير

 استيقظ العالم يوم الأحد 18 سبتمبر على وقع واحد من أكبر الاختراقات والتسريبات في تاريخ ألعاب الفيديو. إذ أقدم أحد المجهولين على تسريب 90 مقطع فيديو للعبة القادمة والمرتقبة بشدة لعبة GTA 6 من تطوير شركة Rockstar. فقد كان المستخدمون يترقبون بلهفة أي خبر أو صورة أو تغريدة من حسابات شهيرة حول GTA 6، ليستقظوا على وقع تسريب 90 فيديو ومقطع من لعبة GTA 6 (تم حذف الفيديو لاحقا بعد دخول شركة TakeTwo الخط). 

ملخص تسريبات GTA 6 وما مصير اللعبة بعد هذا الاختراق الكبير

أدى هذا الاختراق والتسريب إلى ظهور الكثير من الشائعات والأخبار والمعلومات الجديدة، فالهاكر أو المسرب لم يكتفي بتسريب المقاطع، بل قال أن ما قام بتسريبه ليس سوى جزء صغير جدًا مما لديه. حتى أنه أكد أنه لديه الأكواد المصدرية للعبة GTA 6. فإليك ملخص لكل هذه التسريبات، آراء الناس والمستخدمين، ومستقبل لعبة GTA 6 ... وهل انتهت اللعبة بالفعل؟ 

الهاكر والتسريبات ... كم حجم المعلومات التي يملكها هذا المخترق؟ 

يمكن القول حرفيا أن للهاكر كل المحتوى الخاص بلعبة GTA 6 منذ بداية تطويرها إلى اليوم. أي بلغة أخرى يملك ما تملكه شركة Rockstar من محتوى تطويري وبدئي للعبة GTA 6. ويضم ذلك أيضا كل الكود المصدري الخاص بلعبة GTA 6. لتأكيد أن للهاكر الكود المصدري للعبة قام بمشاركة 10.000 سطر من الكود البرمجي عبر موقع Paste، لكن تم حذفه من طرف المنصة لانتهاكه حقوق الملكية الفكرية.

ملخص تسريبات GTA 6 وما مصير اللعبة بعد هذا الاختراق الكبير

يوجد أنباء عن توصل الهاكر بمبلغ 100 ألف دولار مقابل الكود المصدري أو مقابل التوقف عن نشر أي تسريبات أخرى للعبة. ويعود ذلك بعد تعقب محفظة بيتكوين قام بنشرها سابقا. الهاكر نشر أيضا حساب على تيليجرام وبريد إلكتروني خاص به ليتواصل مع فريق شركة Rockstar وهذا دليل على أنه يريد الحصول على مكافأة مقابل عدم تسريب الكود وليست لديه نية لبيع الكود المصدري لجهات أخرى. 

لا معلومات محددة عن الهاكر الآن، كل ما نعرفه أنه قام بصناعة حساب في منتدى GTAForum يتخذ فيه اسم Teapot من الإمارات. ظهرت الكثير من الشائعات حول الهاكر، فالبعض يقول أنه نفس الشخص الذي اخترق نظام UBER قبل أيام، والبعض الآخر يقول أنه عضو في شبكة Lapsus الشهيرة. ومصادر أخرى مثل Doxbin تقول أن الهاكر هو مراهق في الـ 16 من عمره معروف باسم Breachbase له اختراقات عديدة. لكن الحقيقة لازلت مجهولة حتى الآن. 

أحداث وقصة لعبة GTA 6 حسب التسريبات 

التسريبات الخاصة بلعبة GTA 6 وضحت لنا الكثير حول قصة اللعب ومكانها وزمانها، وكذلك تأكيد الشخصيات (إن كانت هناك إشاعات حول شخصية نسوية في اللعبة وبات الآن الأمر مؤكدا). ويمكن استخلاص المعلومات التالية من التسريبات: 

ملخص تسريبات GTA 6 وما مصير اللعبة بعد هذا الاختراق الكبير

  • ستدور أحداث اللعبة في ميامي، وعودة ظهور منطقة Vice City مجددًا، لكن بخريطة أضخم هذه المرة. في بيئة اللعبة يوجد لافتات تحمل عنوان Vice City مما يؤكد منطقة اللعب. 
  • ستدور اللعبة في الوقت الحالي أي في سنة 2023 أو 2024. بينما انتهت أحداث Vice City في الثمانينات، وقد نرى عودة في الأحداث (على شكل Flashback قابلة للعب ) أو تقدم في الأحداث (على شكل Flash Forward). 
  • يوجد حتى الآن شخصيتين رئيسيتين مؤكدتين في اللعبة، وهما (لوسيا) فتاة، ثم (جيسون) ذكر. يوجد تسريبات أنهما أخوين (ليس كليا، مصادر أخرى تقول أنها قد تكون هناك علاقة رومانسية بينهما).  وتسريبات أخرى أن لهما جذور متعلقة بإصدارات سابقة من اللعبة ربما GTA Vice City نفسها. 
  • كان من المتوقع إطلاق اللعبة في أواخر سنة 2024. لكن قد لا يكون الأمر ممكنًا الآن بعد هذا التسريب الأخير. 

شركة Rockstar محطمة وقد يكون التفاوض حلها الأخير 

يقول الهاكر (في تعديل له على المنشور الذي نشره في منتدى GTA Forum) أنه توصل بآلاف الرسائل كان بعضها من أعضاء تابعين لشركة روكستار، وهذا يعني أن الشركة تحاول الوصول إلى الهاكر والتواصل معه بغرض التفاوض. تغريدات أيضا على تويتر أشارت إلى أن شركة Rockstar محطمة من هذا التسريب الذي قد يؤثر على مسار اللعبة كليا وإنتاجيتها. بل حتى أنه ظهرت شائعات أن هذا التسريب قد يقضي على اللعبة كليا في حالة بيع الكود المصدري الخاص بها لمصادر أخرى غير Rockstar. وهي خيبة أمل كبير لعشاق هذه السلسلة. 

ملخص تسريبات GTA 6 وما مصير اللعبة بعد هذا الاختراق الكبير

ما مصير اللعبة بعد هذا الاختراق؟ 

ملخص تسريبات GTA 6 وما مصير اللعبة بعد هذا الاختراق الكبير

ناقش خبراء في مجتمعات كثيرة مصير لعبة GTA 6 بعد هذا التسريب الكبير. اخترنا لك أهم التداعيات والنتائج التي تسبب بها هذا الاختراق لنحصيها لك في النقاط التالية: 

  • التأثير الأكبر هو تسويق اللعبة: تعتمد شركة Rockstar على عامل التشويق في إطلاق ألعابها، إذ لا تريد تقديم الكثير من المعلومات خصوصا Gameplay للعبة حتى يتم إصدارها، فهذا ما جعلها تحقق مبيعات خيالية في يومها الأول. هذا التسريب قد يؤثر بشكل كبير على مبيعات GTA 6 الأولى. 
  • قد تغير منحى القصة والشخصيات: وضحت لنا التسريبات بعض الشخصيات وأيضا مكان اللعب. والمزيد من التسريبات قد تفضح قصة اللعبة والمهمات. هذا قد يدفع الشركة لتغيير أحداث اللعبة والمهمات. لأن التسريبات ببساطة هي Spoiler وفضح لأحداث اللعبة، فلن يكون هناك تشويق بعد تجربتها.
  • تأخر في إصدار لعبة GTA 6: إن قررت Rockstar إضافة المزيد من التعديلات لإلغاء وتكذيب المقاطع المسربة، فهذا يعني المزيد من التأخر في إصدار لعبة GTA 6. 
  • ستؤثر على نفسية العاملين في الشركة: كما أشارت التغريدة السابقة بأن الشركة محطمة ومصابة بخيبة أمل غير معقولة، فهذا يعني أن نفسية العاملين ستتأثر بشكل كبير، وسيؤدي هذا أيضا للمزيد من التأخر في إطلاق اللعبة. 
  • قد لا نرى المزيد من لعبة GTA بعد هذا الإصدار: أحد المطورين في شركة تصنيع ألعاب AAA صرح أن التسريبات تؤثر بشكل كبير على سلسلة اللعبة. والكثير من الألعاب ألغت أجزاءًا أخرى من اللعبة فقط بسبب التسريبات التي تؤدي لخيبة أمل اللاعبين والتقييمات السلبية للعبة. 
  • فقدان الحماس من طرف اللاعبين (Hype): دائما ما نتحمس للألعاب الجديدة الكبيرة مثل إصدارات God of War أو Hogwarts Legacy وغيرهم. التسريبات تقتل الحماس والترقب للعبة، ويؤثر ذلك في المبيعات بشكل كبير. 

بخلاصة، في حالة عدم بيع الكود المصدري لجهات أخرى، فإن أضرار هذا التسريب ستنحصر في تأخر إطلاق اللعبة وضرر في المبيعات المرتقبة في الإطلاق الأول. أما في حالة بيع الكود المصدري لجهات أخرى، قد يكون للعبة تأثير كبير قد يؤدي لإلغاء GTA 6 بل وأجزاء أخرى قادمة من اللعبة. 

شاركه على :