مجموعة أفكار خاطئة عن نظام اللينكس إنتشرت في صفوف المبتدئين

سأجزم في هذا الموضوع ان قراءه سيكونون من الأشخاص الذين لم يسبق لهم من قبل التعامل مع نظام اللينكس ، و لأكون صريحا أكثر معك ، فأني أخصص هذا الموضوع لكل من لم يتعامل يوما مع نظام اللينكس ، لكن هذا لا يستثني خبراء و من تعامل سابقا مع نظام اللينكس ليترك لنا هو الآخر أفكاره و تجربته مع هذا النظام . 
إن لم تتعامل يوما مع نظام اللينكس ، لكن سمعت الكثير و الكثير عنه ، فأعتقد انك تسمع العديد من الأفكار و الأراء حول هذا النظام ، و ربما أرعبك بعضها بدون شك ، فضربت باللينكس عرض الحائط و تشبثت بالويندوز ، لا اخبرك هنا ان اللينكس أفضل من الويندوز او الويندوز أفضل من اللينكس ، فأنا حاليا أستخدم الويندوز و إستخدمت مجموعة كبيرة من توزيعات اللينكس أيضا ، و في هذا الموضوع سأحاول أن اوصل لك بعض الأفكار الخاطئة التي إنتشرت بين من لم يجرب هذا النظام ، هذه الأفكار التي ربما سادت بين الجميع ، و نحن هنا لنقوم بتصحيحها . 

مجموعة أفكار خاطئة عن نظام اللينكس إنتشرت في صفوف المبتدئين

- اللينكس هو نظام إختراق : 


و يبدو انها الفكرة السائدة لدى مجموعة من الأشخاص الذين لم يجربو نظام اللينكس ، إذ يعتقدون ان اللينكس هو نظام إختراق ، يستخدمه فقط الهاكرز للإختراق ، و ان اي نظام او موقع تم إختراقه ، فقد تم بواسطة اللينكس ، هل تعرف لماذا ؟ لأن اللينكس نظام إختراق فقط . 
هذا التفكير السائد لم يأتي من منطلق فارغ ، بل هو عائد تم تسطيبه في عقول المستخدمين و ذلك لأن أكثر التوزيعات إنتشارا و شهرة الخاصة بنظام اللينكس هي أنظمة الإختراق ، بل بعضها يسميها برامج ، " أريد برنامج الإختراق الكالي إن امكن " ، في حين انه يعرف ان الكالي هو صالح للإختراق ، لكن لا يعرف هل هو نظام ام برنامج ام لينكس ام ماذا . 

لذلك ، فور ان تذكر عبارة " لينكس " يتوجه تفكير المستخدم مباشرة الى الإختراق ، و ينسى ان توزيعات الإختراق قليلة مقارنة مع توزيعات متخصصة كثيرا مثل توزيعات تصلح للتسطيب للعمل العادي و تعوض الويندوز تماما ، مثل توزيعة Linux Mint او Ubuntu . 

- عليك أن تتعلم سطر اوامر اللينكس : 


لا أنكر ان معظم الاعمال التي يتم إنجازها بواسطة نظام اللينكس و في مختلف توزيعاته ، تعتمد على سطور الأوامر التي يتم كتابتها فالـ Terminal الخاص بالتوزيعة ، لكن هذا لا يعني أنه عليك حفظ جميع أسطر الأوامر عن ظهر قلب و تعلمها ، و إستخدامها دائما ، فأنا الى  حين هذه اللحظة لا اعرف فيها الا القليل ، و إستخدمت فيها الكثير ، فكيف ذلك ؟ ببساطة ، لأن معظم الأوامر حين تحتاجها ستجدها جاهزة و مقدمة لك على طبق من فضة ، فإن أردت تنصيب برنامج مثلا ، و لنقل VLC Media على نظام اللينكس ، فأنت لا تحتاج سوى نقرتين لفعل ذلك ، إبحث في جوجل و أنسخ الكود كما جاء : 

هذا الكود ستحتاجه فقط في تلك اللحظة ، فلا داعي لحفظه ، يكفي ان تبحث عنه و تطبقه و تتجاوز الأمر ، اما أسطر الأوامر التي يجب عليك حفظها ، فهي قليلة جدا و سهلة الحفظ ، أرأيت كيف ان الإشتغال في نظام اللينكس لا يتطلب منك أي حفظ للأكواد . 
و يجوز بالذكر أيضأ ، ان بعض التوزيعات أصبحت تصدر برامج جاهزة للتنصيب مثل توزيعة الUbuntu .
و إن اردت التعرف أكثر على سطور أوامر اللينكس و مراجعتها و تعلمها ، فنقدم لك المنشور التالي على الفيسبوك الذي سيفيدك كثيرا : 

- اللينكس صعب التعامل : 


شائعة أخرى  بين الجميع ، اللينكس بالنسبة لهم نظام لا يستطيع سوى النوابغ و من تمرس في عالم المعلوميات فقط إستخدامه ، اما انت عزيزي الأستاذ ، او عزيزتي السكرتيرة ، فاللينكس ليس مخصصا لكم ، الويندوز هو الملاذ ، لأن اللينكس صعب جدا في التعامل و لن يستطيع أي شخص عادي التعامل معه .
في الحقيقة ، مع تحديثات الويندوز الجديدة في الويندوز 10 و التحديثات التي يتم إطلاقها كثيرا ، أصبحت ارى ان الويندوز أصعب من اللينكس في التعامل ، فيوجد توزيعات رائعة للينكس شبيهة بالويندوز ( او الويندوز شبيه بها 😅 ) تسهل عليك الكثير من الأعمال ، لا ، بل هي تُكسبك التحكم الكامل في حاسوبك و السرعة و الدقة في العمل .
اللينكس ليس صعب التعامل ، لا أنكر انه يوجد توزيعات صعبة حقا في التعامل مثل توزيعة Arch Linux ، لكن إجمالا ، يوجد دزينة جد كبيرة من التوزيعات الخاصة بنظام اللينكس التي يمكنك إستخدامها و تجربتها بشكل طبيعي و تنصيبها في حواسيبك كنظام رئيسي لتلاحظ مدى سهولة التعامل مع هذا النظام .

- البرامج الخاصة بي غير موجودة في اللينكس : 


و من الأعذار الكثيرة التي نسمعها من طرف الأشخاص الذين يحاولون جاهدا إبراز ان اللينكس نظام ناقص و رديء ، انا استخدم الفوتوشوب ، و الفوتوشوب غير موجود في اللينكس ، انا استخدم كذا ، و هو غير موجود في نظام اللينكس ، لا انكر ان اللينكس لا يحتوي على برامج كبيرة و متعددة كما يحتوي الويندوز عليها ، لكن هذا لا يعني انه لا يوجد برامج كافية لتلبية طلباتك مثل البرامج التي إعتدت إستخدامها في نظام الويندوز ، بل و ستجد أيضا مجموعة من البرامج الأخرى التي يمكنك إستخدامها بدقة و إحترافية و سهولة و ربما لن تجد مثيلا لها على الويندوز .

إقرأ أيضا : للمبرمجين : 10 أدوات برمجية لنظام اللينكس يجب ان تنصبها في نظامك أيضا

- اللينكس ليس نظاما مخصصا للألعاب :



حسنا ، ربما سأتفق قليلا في هذا الأمر ، فاللينكس لم يخصص للعب الا قليلا كما سنذكر في هذا الموضوع ، ليس لأن اللينكس ليس بنظام ألعاب على الإطلاق ، بل لأن المايكروسوفت طورت و طورت منصتها الويندوز 10 و أيضا جهازها الXbox ليلائم الGamers بشكل كبير ، خصوصا بعد إعلانها على تحديث Scorpion لأجهزة الXbox .


لكن هذا لا يستثني حقيقة أن اللينكس هو نظام يستطيع تشغيل الألعاب أيضا ، لا تحتقر اللينكس في هذا الأمر ، فهو قادر على تشغيل أفضل الألعاب و اجودها ، لا ، بل بعض التوزيعات تأتي بألعاب كثيرة منصبة مسبقا في النظام ، مما يمنحنا تجربة ألعاب رائعة ، و في المنشور أعلاه الذي نشرناه قبل 10 أشهر على صفحتنا على الفيسبوك ، فقد إستعرضنا عليك بعض التوزيعات الخاصة بلعب الألعاب في نظام اللينكس .

حسنا ، إقترحنا عليك مجموعة من الأفكار الخاطئة التي نسمعها يوميا من أفواه المبتدئين او أشخاص ليست لديهم فكرة كاملة و شاملة على نظام اللينكس ، لكن لا اعتقد ان هذا كل شيئ ، و اعتقد انك أيضا سمعت أفكارا خاطئة عن هذا النظام الرائع ، فلما لا تشاركنا إياها في التعليقات ؟

شاركه على :