بعد إستحواذ مايكروسوفت على Github بشكل رسمي ... لما يتخوف الكثيرون من هذا الإستحواذ ؟

تابع المجتمع التقني و من بينه نحن أيضا على مدى يومين سيرورة المفاوضات التي تمت بين شركة مايكروسوفت و مطوري منصة Github حول إمكانية إستحواذ و إمتلاك المايكروسوفت لمنصة Github، و كأي مجتمع تقني أخر، ترحم الكثير من معجبينا بعد الخبر على منصة Github، ليس هذا فقط، بل في كل المنصات التقنية تقريبا مثل Reddit و Youtube و غيرها، و لكن لما كل هذا التخوف حقا من مسألة إستحواذ مايكروسوفت لمنصة Gituhb من أساسه ؟ و لما وافقت Github على هذا الأمر و ما الدوافع التي جعلت مايكروسوفت تعرض هكذا عرض على منصة Github ؟ 

بعد إستحواذ مايكروسوفت على Github بشكل رسمي ... لما يتخوف الكثيرون من هذا الإستحواذ ؟

منصة Github منصة مفتوحة يمكن للجميع إستخدمها كيفما كان، مع الوقت أصبحت المنصة الأشهر و الأكثر طلبا من ناحية المبرمجين، بحيث تسمح لك هذه المنصة برفع أكوادك و مشاريعك البرمجية ككل و مشاركتها مع الجميع، و تسمح لك أيضا بتخزين و حفظ و إدارة اكوادك البرمجية في مشروع برمجي مع العديدن عبر الـ Git Commande Line، بحيث يمكنك انشاء مشروع و رفعه ثم التعديل عليه و إضافة تغييرات مع مزامنة الأكواد مع فريق برمجي شاسع، و يمكنك فعل ذلك كله بشكل مجاني، و قد إستحوذت المايكروسوفت اليوم بشكل نهائي على منصة Github بسعر 7.5 مليار دولار . 
في سنة 2015، تم تحديد القيمة المالية لشركة Github في 2 مليار دولار، مع أن ارباح شركة Github ليس بالكبير، فسنة 2016 حققت أرباح قدرها 66 مليون دولار فقط، بينما حققت في الـ 10 سنوات المنصرمة مجتمعة ارباح قدرها 350 مليون دولار من المستثمرين الى جانب خدماتها، و هذا في الحقيقة أمر ليس بالجيد بالنسبة لشركة لديها العديد من المطورين و المبرمجين و نظام تشاركي كامل، فشركة Github لا تقدم خدمات مدفوعة كبيرة، ما عدا إنشاء حساب مدفوع من أجل حفظ أكوادك بشكل Private بعيدا عن أشخاص اخرين، و التي في الغالب لا يستخدمها الا القليلون، فالكثيرون يلجأون لمنصة Github بالأساس من أجل مشاركة الأكواد و البحث عن مطورين لتلك الأكواد من أجل صناعة برمجيات مبنية عليها طمعا في الحصول على تمويل من طرف شركات كبرى من أجل إستخدام برمجياتها . 

عانت شركة Github من زحزحة مالية منذ بزوغ سنة 2017 و قد صرح " كريس وانستراث - Chris Wanstrath " الـ CEO و كذا الـ Co-Founder لشركة Github ان الشركة كانت تعاني من ازمات مختلفة و ليست مالية فقط، و من إشتغل في شركة Github  كان يشتغل دون الإطلاع على مستقبله ضمن الشركة، او مستقبل الشركة ككل، فحتى إن كانت منصة Github مجانية و تقدم خدمات مفتوحة، فهناك فريق عمل خلفها يحتاج الى موارد مالية للإستمرار، الشيئ الذي كان مجهولا مستقبلا بالنسبة لكل شخص إشتغل و لازال يشتغل في منصة Github . 
لم يأتي عرض مايكروسوفت من فراغ، فحسب أقواله أيضا، فقد عرضت العديد من الشركات إمكانية شراء منصة Github، و قد إختارت Github من بين العديد من الشركات الأخرى شركة Microsoft . 
بجوز بالذكر هنا ان مايكروسوفت قد أصبحت الشركة الثالثة الأكثر قيمة سوقية في العالم بعد كل من امازون و آبل متجاوزة جوجل التي احتلت هذا المنصب من قبل، و شركة مايكروسوفت منذ تولي Staya Nadella إدارة شركة مايكروسوفت، أصبحت المايكروسوفت تتوجه بدورها نحو البرمجيات مفتوحة المصدر، فقد أصبح نظام الويندوز 10 على سبيل المثال منصة يضم إمكانية تشغيل انظمة اخرى مثل اللينكس، و أصبحت تنتج برمجيات مفتوحة المصدر و مجانية أحيانا مثل Microsoft Launcher للأندرويد و غيرها من البرمجيات الأخرى، خصوصا بعد فشل هواتفها، فقد ركزت تماما على مجالات اخرى مثل صناعة اجهزة جديدة مثل اجهزة Surface Hub و خوذة Hololens التي تأخذك في جولة للعالم الإفتراضي متحدية نظارات Oculus من فيسبوك . 

لكن حصة الأسد بالنسبة لمايكروسوفت هي خدمة Azure، و هي خدمة تخزين سحابي من مايكروسوفت تريد جاهدة منافسة خدمة Amazon Web Service ( AWS ) المشهورة، و لا يمكن إطلاقا تحقيق ذلك دون إيلاج و ادراج خدمات جديدة لتشهير خدماتها بشكل أكبر، و كانت Github الصيد الثمين لهذه العملية . 

إستحواذ مايكروسوفت على Github أثار إستياء العديد من التقنيين حول العالم ( المبرمجين خاصة ) بل بدأ بعض المبرمجين و بعض المواقع تقدم طرق و فيديوهات لكيفية نقل كل الـ Repository الخاص بك من Github الى الخصم المنافس منصة GitLab الشبيه بGithub  و التي لم تستحوذ عليها مايكروسوفت بعد كما سخر منها البعض، و قد كانت هذه الصفقة مخيبة لللآمال للعديد من الأشخاص، و ذلك التخوف ليس تخوفا مجهولا بل يفرض نفسه في الواقع، اذ يعتقد البعض ان منصة Github قد تصبح منصة شبه مدفوعة، بل هذا يعني ان كل الاكواد المصدرية و البرمجيات المنتشرة في المنصة ستصبح ضمن الـ Licence الخاصة بالمايكروسوفت، و سيكون للمايكروسوفت الحق في التعامل معها كما تشاء من حيث إستغلالها للصالح الشخصي، او الدفع مقابل إستغلالها لصالح البيزنس و الأعمال، فنحن نعلم ان شركات مثل جوجل و فيسبوك تقتبس بين الفينة و الأخرى برمجيات مفتوحة المصدر من Github و تقوم بتطويرها من أجل إستخدامها في منصاتها، و هذا الأمر قد يصبح بعيد الإمكانية، و سيتطلب الدفع للمايكروسوفت من أجل إستخدامها ( فقط من ناحية البيزنس و ليس من ناحية الإستخدام الشخصي ) . 


شخصيا، انا متفائل بخصوص هذا الإستحواذ، فمايكروسوفت تسعى جاهدة للتغيير، فمايكروسوفت قد أيقنت تماما انها اصبحت الشركة الوحيدة في هذا العالم المتحفظة على أكوادها البرمجية و برمجياتها، و تحب مشاركة فقط النتائج مع الزبناء، بينما شركات مثل جوجل و فيسبوك تقوم بمشاركة المفيد مع الزبناء و المبرمجين الزبناء أيضا و هذا ما جعلها تتطور بشكل سريع و تتجاوز مايكروسوفت ذات العقود الطويلة، و أيقنت مايكروسوفت ايضا انها عليها ان تكسب حب المبرمجين أيضا، و ان تتعاون معهم و تخلق شراكات مستقبلية معهم، و هي تعلم ان الناس ستتخوف كثيرا من هذا الإستحواذ، وانها ستسعى جاهدة لإسترداد ثقة الناس، فمن يدري قد تطور مايكروسوفت منصة Github بشكل كامل و تصبح منصة مثالية و أكثر رغبة من قبل . 

شاركه على :


تعرف على كاتب المقال